English
قد يظن البعض ان تنفيذ ديكور المنزل امرا مركبا ومعقدا يجب ولابد اللجوء فيه الي متخصص او مصممين محترفين ولا يصلح ديكور اي مكان الا بتلك النظرية ... وانا اعارض هذا المنطق... وليس معني حديثي انني اقلل من اهمية دور المصمم او متخصص الديكور ولكنني بطريقة اوضح احب ان اقول ان في امكان كل الحصول ديكورات منازل بافكار جديده فتجد كل فتره أساليب مختلفه ومبتكره للديكورات المتنوعه واذا كنت تبحث عن تصميم لبيتك او تحتاج الي إعاده تجديد منزك بديكور مختلف ومبتكر وحديث يجب أن تبحث عن التصميم المناسب والمثالي لك وتتعدد التصميمات للمنازل فتختلف الأحجام والألوان والأشكال .

هندسة الديكور

تهتم علوم هندسة الديكور عامة بإبراز الشكل الجمالي للوحات الفنية، وتصميم معالمها الداخلية وفق لمسة فنية مميزة، وذوق خاص، ما يفترض ضمنياً وجود موهبة حقيقية، ويداً سحرية لدى مهندس الديكور، وقدرة على اختلاق لوحات فنية مبتكرة تحمل أفكاراً إبداعية، ولعل إبداع مهندس الديكور يتجلى عندما يُمنح الحرية المطلقة بالتصرف دون تدخلات مفروضة من طرف آخر، حيث إن الخطوة الأصعب في عمل مهندس الديكور هي مواجهته للكثير من الأذواق المختلفة بين الزبائن، والأيدي العاملة.

مواصفات مهندس الديكور

تتلخص مواصفات مهندس الديكور المبدع في الذوق العالي بالدرجة الأولى، ويظهر هذا الأمر في اهتمامه بالتفاصيل الصغيرة، وحبه للألوان وطريقة تنسيقها، واللعب في ترتيب وحدات المكان، لإبراز الشكل الجمالي للأشياء، كما أن عليه أن يتصف بالمصداقية، وبسرعة الأداء، وأن يكون مبدعاً وخلاقاً، وألا يعتمد فقط على الموضة بالمطلق، والنقل عن الأبحاث والكتب التعليمية، فالتقليد للجمال لن يأخذ حقه، لأن التصميم قد استوفى حقه عندما شاهده الناس في المرة الأولى، وهذا لا يعني عدم الانفتاح على الأذواق في الحضارات والطباع في خارج المنطقة.

أهم النصائح للمبتدئين

عليك أن تراعي شخصية المكان، والطراز العام المتبع في المنزل أو الشركة، حتى لا يكون التصميم شاذاً، كما يجب التنسيق والتوفيق بين مساحة المكان، والتصميم المخطط له، حتى يظهر المكان أكثر فخامة واتساعاً. لا يستغني مهندسو الديكور المحترفون عن عجلة الألوان في اختيار الألوان المناسبة، والتي تتوفر في جميع محلات بيع طلاء الجدران. يجب مراعاة العديد من الأمور المهمة قبل البدء بعملية الطلاء، وهي: عدم الشذوذ عن شخصية المكان، والألوان المستخدمة في الغرف، حتى لا يتسبب دمج الألوان للناظر بأي شعور مزعج، أو ما يسمى بالنفور اللوني، وعلى المهندس أن يحرص على اختيار طلاء السقف أفتح من لون الأرضية، وأن تتناسب ألوان الطلاءات مع ألوان وخامات الأثاث، كما يجب إفراغ الغرفة من الأثاث قبل البدء بطلاء الجدران، ثم إدخال الأثاث بعد كذلك، وتبعاً للمشهد العام يختار وحدات الأثاث التي يجب أن تبقى، ويتخلص من الباقي، حيث يمكن اختبار ذلك عبر وضع عينة من قطع القماش المستخدمة في وحدات المنزل على لوحة خشبية، ومقارنتها مع ألوان طلاء الجدران، كما يجب أن يراعي طلاء جدران الغرف الصغيرة بألوان فاتحة، على عكس الغرف الواسعة التي يفضل طلاء جدرانها بألوان داكنة نوعاً ما. يجب مراعاة بعض الأمور في السقوف، فقد يستخدم اللون في حل مشكلة سقف ما، فإذا كنت تريد إخفاء عيب السقف العالي، فباستطاعتك استخدام لون طلاء غامق ودافئ، ما سيجعله يبدو أقل ارتفاعاً، وأكثر دفئاً، وإذا كان السقف مرتفعاً بدرجة معقولة فيطلى بنفس لون الجدران، وإن كان شديد الارتفاع، فيجب استخدام لون مختلف عن لون الجدران، وبدرجة أغمق حتى يظهر أقل ارتفاعاً، كما يمكن اللعب في المساحات عبر وضع أطر اللوحات بمسافة أدنى من القياسات المعروفة، مما يوهم الناظر بعلو السقف، وإذا كان السقف غير مستوٍ، فيمكن طلاؤه بطلاء غير لامع ليخفي عيوبه. عند مزج الألوان والخامات المتنوعة بين الأقمشة، راعي انتماء هذه الألوان إلى لون واحد أساسي، ولكن بدرجات لونية مختلفة إما أفتح أو أغمق، ويفضل التنويع في استخدام الخامات؛ كالقطن، والحرير، والصوف، والبوليستر، ويجب مراعاة المزج بين الشراشف المقلمة، والسادة، والمطبعة بالورود بشكل مريح، وغير منفر للناظر. راعي مقارنة عينات من الخشب مع ألوان طلاء الجدران وأطر اللوحات قبل شرائها. يجب أن تحتوي الغرفة المثالية على أكثر من مصدر إضاءة، مثل: إضاءة السقف، والسبوت لايت، وإبليكات الحائط. استخدم المرايا في الغرف الضيقة أو الممرات لتوهم الناظر باتساعها. بالنسبة للتخزين، فيمكن الاستفادة من الفراغات والزوايا المهملة في المنزل، لتثبيت بعض الرفوف. لا توزع صور العائلة على عدة أماكن في الغرفة، ضعها في مكان واحد حتى تلفت الانتباه الداخل للغرفة. إذا لم تجد مكاناً كافياً لتعليق الصور، يمكنك وضع بعضها على جدار السلم الداخلي بالتدريج، وبالأخص إذا كان لون الجدار فاتحاً، وأحادي اللون. يفضل الكثير من المصممين استخدام الستائر المصنوعة من الموسلين والفوال، لأنها تتميز بالخصوصية، وتسمح بنفاذ الضوء إلى المكان، ولتجديد مظرها دون تغييرها، يمكن تزيينها بإكسسوارات مزخرفة إذا كانت غير ملونة، أو تعليق الخرز الملون بشكل معين. يعتبر السرير المكان الأكثر بروزاً في غرف النوم، لذا يجب مراعاة نوع القماش الأنيق والفخم، وتنسيق ألوان شرشف السرير والغطاء لإعطاء احساس بالرفاهية والأناقة. لا تضع وحدات أثاث في أماكن دخول أشعة الشمس إلى المنزل؛ وذلك لإتاحة الفرصة أمام الإضاءة الطبيعية لدخول المكان.


\\\ الوسوم

\\\ اترك تعليق

اتصل بنا